وكان من المفترض أن ينتهي عقد الرعاية الحالي مع “نايكي” عام 2018، لكن الطرفين توصلا في مايو الماضي للاتفاق على التمديد 5 أعوام حتى 2023، مع خيار التمديد 5 أعوام أخرى حتى 2028، ثم صادقت الجمعية العمومية على هذا الاتفاق السبت.

وصوت 548 عضوا لمصلحة تمديد العقد مع العملاق الأميركي، مقابل 10 أصوات معارضة، في حين فضل 9 أعضاء التصويت بورقة بيضاء.

وكشف نائب رئيس برشلونة مانيل أرويو، أن العقد الجديد مع “نايكي” الذي يبدأ مفعوله اعتبارا من موسم 2018-2019، سيدر على النادي الكتالوني بين 150 و155 مليون سنويا، إذا ما أخذت في عين الاعتبار عائدات بيع القمصان والسلع الرسمية للفريق إلى جانب القسم الثابت من العقد، مضيفا: “هذا الرقم يجعلنا أصحاب الاتفاق رقم 1 في عالم صناعة الرياضة”.

ويرتبط برشلونة بعقد الرعاية مع “نايكي” منذ عام 1998، والعائدات التي سيجنيها اعتبار من موسم 2018-2019 هي أكبر مما يناله مانشستر يونايتد الإنجليزي، صاحب أكبر عقد رعاية في إنجلترا، من شراكته مع العملاق الأميركي المنافس “أديداس” حتى 2026، إذ قدرت العائدات بـ83 مليون يورو سنويا.

ملايين أخرى من قطر

ومن جهة أخرى، كشف برشلونة أن 483 عضوا صوتوا لمصلحة تمديد عقد الرعاية مع الخطوط الجوية القطرية، حتى 2017، مقابل 33.5 مليون يورو، فيما اعترض 251 عضوا مقابل 60 ورقة بيضاء.

ودافع أرويو عن قرار تمديد العقد مع طيران قطر حتى يونيو 2017، لأن ذلك يمنح النادي “المزيد من الوقت للعمل والتفاوض على عقد الرعاية الذي يطمح إليه النادي”.

وأشار إلى أن الناقل القطري عبر عن رضاه حيال ارتباطه ببرشلونة، مضيفا: “يتوجب علينا أن نشكرهم لموافقتهم على هذا التمديد، خصوصا أنهم يعلمون أننا نبحث عن عقد الرعاية الذي يستحقه النادي وقد أعربوا عن رغبتهم بالإبقاء على علاقتهم الجيدة مع النادي”.

وشرح أرويو للجمعية العمومية المكونة من المشجعين المساهمين في النادي، أن النادي في طور المفاوضات من أجل عقد رعاية جديد “لكن العملية ليست سهلة”، مضيفا: “إنها مفاوضات صعبة مع علامات تجارية متعددة الجنسيات والأمر متعلق بمبلغ يتراوح بين 50 و65 مليون يورو سنويا”.

كما صادقت الجمعية العمومية على حسابات النادي التي سجلت إيرادات غير مسبوقة، وقدرها 679 مليون يورو عن موسم 2015-2016، يتوقع أن ترتفع إلى 695 مليون يورو في الموسم الجاري.

المصدر: سكاي نيوز