الرئيسية / جرينتا اسبانيا / 5 أسباب تجعل من ميسي لاعباً أفضل من رونالدو
messi-cristiano-ronaldo_1f7eetiuzfla415kqv7uav85qu

5 أسباب تجعل من ميسي لاعباً أفضل من رونالدو

ليس مفاجئا أن يستمر الجدل بين المشجعين حول من هو أفضل لاعب كرة قدم في العالم، البرتغالي كريستيانو رونالدو أم الأرجنتيني ليونيل ميسي. لا شك في أنهما الأعظم في جيلهما وقدما بعض اللحظات الرائعة من السحر.
لتعليل الرأيين، نقدم اليوم خمسة أسباب تجعل من ميسي لاعبا أفضل من رونالدو، بعدما قدمنا أمس خمسة أسباب تجعل من رونالدو لاعبا أفضل من ميسي.
1ـ الجوائز الفردية:
على الرغم من أن رونالدو قلص الهوة التي تفصله عن ميسي في السنوات القليلة الماضية، لا يزال نجم «برشلونة» يحمل عددا أكبر من الجوائز الفردية.
فقد نال المايسترو الأرجنتيني جائزة الكرة الذهبية خمس مرات، مقابل ثلاث مرات لرونالدو. كما يُعد ميسي اللاعب الوحيد في نيل الجائزة أربع مرات متتالية بين العامين 2009 و2012.
واختير ميسي أفضل لاعب في أوروبا ثلاث مرات، مقابل مرة وحيدة لرونالدو. كما نال ميسي جائزة الكرة الذهبية في «مونديال 2014» واختير أفضل لاعب في الدوري الإسباني ست مرات.
بالإجمال، يحمل ميسي 44 جائزة فردية، أكثر من رونالدو بجائزتين.


2ـ المحاورة والقدرة الفنية واتخاذ القرار:
بينما يعتمد رونالدو على قدرته البدنية وقوته في الضربات الرأسية، يبقى ميسي الأفضل مع الكرة. من المستحيل استخلاص الكرة منه. ودائما ما يسجل ميسي أهدافا بعد محاورته أربعة لاعبين أو خمسة في محاولة واحدة. غالبا ما يتعرض رونالدو للعرقلة وينال ركلات حرة. أما ميسي فمن المستحيل إيقافه خلال انطلاقاته. صحيح أن رونالدو سريع جدا ويتغلب على المدافعين بسرعته، لكن القدرة على تغيير اتجاهه سريعا غير موجودة. قصر قامة ميسي تتيح له تغيير اتجاهه بحوالي 90 درجة من دون أن يفقد الزخم، وهذا أمر لا يستطيع أي لاعب آخر القيام به.
كما أن ميسي يتفوق على نظيره البرتغالي بالرؤية واتخاذ القرار. نادرا ما يسدد ابن الـ29 سنة الكرة من مسافة بعيدة أو عندما يكون محاصرا، أو عندما يكون أحد زملائه في موقع أفضل. رؤيته لاختيار التمريرة المثالية وإنهاء الهجمة بنجاح تضعه أيضا بين الأفضل.

نتيجة بحث الصور عن مهارة ميسي
3ـ ميسي أكثر انضباطا ونزاهة:
باتت لدى رونالدو سمعة بأنه لاعب يخدع الحكام ويرتمي عند أقل احتكاك. كما أنه غالبا ما يضع خصومه في ورطة من خلال التمثيل. يتذكر معظم مشجعي إنكلترا تمثيله خلال «مونديال 2006» والذي أدى إلى طرد واين روني. أما ميسي فيحاول البقاء واقفا عند كل فرصة وغالبا ما يجد المدافعون صعوبة في إسقاطه.
كما أن سمعة رونالدو غالبا ما تتسبب في عدم احتساب الحكام أخطاء ضده.
وعندما يتعلق الأمر بالانضباط، يبقى ميسي لاعبا أكثر نظافة من الجناح البرتغالي. فابن الـ29 سنة نال بطاقة حمراء واحدة في مسيرته مقابل تسع بطاقات حمراء لرونالدو.
كان الموسم 2013 ـ 2014 الأسوأ له في ما يتعلق بالبطاقات، حيث نال ثلاث بطاقات صفراء. في الموسم نفسه، نال رونالدو 16 بطاقة صفراء، أكثر من معظم المدافعين.
4ـ ميسي الأفضل عموما من حيث نسبة تسجيل الأهداف:
سجل ميسي عددا وافرا من الأهداف لـ «برشلونة» عاما بعد عام، إضافة إلى المنتخب الوطني، ويتقدم على رونالدو بفارق كبير في ما يتعلق بنسبة التسجيل. سجل الأرجنتيني 515 هدفا في 650 مباراة للنادي والمنتخب على حد سواء من دون احتساب المباريات الودية بنسبة 0.79 هدفا في المباراة. في المقابل سجل رونالدو عددا أكبر من الأهداف عموما لكن بنسبة أقل بكثير. سجل ابن الـ31 سنة 550 هدفا في 806 مباريات بنسبة 0.68 هدفا في المباراة.
لا شك في أن رونالدو حسّن جيدا نسبة تسجيله للأهداف منذ انضمامه إلى «ريال مدريد» (سجل أكثر من هدف في المباراة للنادي الملكي)، لكن يبقى الواقع أنه لم يكن فعالا كثيرا في «مانشستر يونايتد» وأن أرقامه خجولة مقارنة مع ميسي.

نتيجة بحث الصور عن تمثيل رونالدو
5ـ ميسي لاعب جماعي:
لا يملك ميسي نسبة تسجيل أهداف أكبر من رونالدو فحسب، بل أيضا يُعد لاعبا جماعيا متكاملا، وغالبا ما صنع الفرص والأهداف لزملائه. فتعاونه مع زملائه لا يضاهيه فيه أحد وغالبا ما يتراجع لاستلام الكرة وبناء الهجمات. بذلك يمكن لميسي أن يتكيف مع أي أسلوب لعب بينما قد يعاني رونالدو، المعروف بأنانيته، في اللعب لأندية مثل «برشلونة» و «بايرن ميونيخ».
وقال المدرب السابق لـ «برشلونة» تاتا مارتينو في ميسي: «يمكنه رؤية تمريرات يمكن لمعظم الناس رؤيتها فقط خلال مشاهدة المباراة عبر التلفاز، تمريرات لا أحد يستطيع عادة رؤيتها على أرض الملعب».
تعرض رونالدو لانتقادات من المدربين واللاعبين على حد سواء لسعيه إلى خطف الأضواء، بينما يفضل ميسي القيام بما يساعد الفريق عامة.

نتيجة بحث الصور عن ميسي جماعي

شاهد أيضاً

صدمة في ريال مدريد بسبب نافاس

زيدان يقلل من قيمة فارق 6 نقاط مع برشلونة

قلل زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد من أهمية فارق 6 نقاط الذي يفصلهم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *